الإمارات تبرم عقود تسليح جديدة مع شركات فرنسية وألمانية | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!


أعلنت القوات المسلحة الإماراتية اليوم الثلاثاء (23 فبراير/شباط 2021) أنها أبرمت عقودا للمعدات والخدمات الدفاعية مع شركات محلية وعالمية بقيمة 5.9 مليار درهم (1.3 مليار يورو).

وقال العميد الركن فهد ناصر الذهلي المتحدث باسم البحرية في معرض إيدكس الدفاعي بأبوظبي إن أكبر هذه العقود كان عقدا بقيمة 2.96 مليار درهم (حوالي 650 ألف يورو) مع شركة ياس القابضة الإماراتية لإمداد القوات المسلحة بصواريخ.

وحصلت شركة بوينغ على عقد بقيمة 112 مليون درهم (25 مليون يورو) لبرنامج محاكاة لطائرات سي-17. وأعلن عن توقيع عقد بقيمة 66.4 مليون درهم  (14.8 مليون يورو) مع شركة تال الفرنسية  وعقد بقيمة 40.7 مليون درهم (9.1 مليون يورو) مع شركة راينميتال الألمانية.

وأعلنت القوات المسلحة هذا الأسبوع صفقات بقيمة 17.9 مليار درهم (حوالي 4 مليارات يورو)، بعضها كشفت عنه في السابق شركات التصنيع.

وكانت الإمارات قد أبرمت في آخر يوم للرئيس السابق دونالد ترامب في السلطة اتفاقات لشراء ما يصل إلى 50 طائرة من طراز إف-35 و18 طائرة مسيرة مسلحة ومعدات دفاعية أخرى في صفقة قيمتها 23 مليار دولار (18.9 مليار يورو)، قبل أن توقفها إدارة جو بايدن بغرض مراجعتها.

وتتعرض مبيعات الأسلحة لدولة الإمارات لانتقادات دولية بسبب مشاركة أبو ظبي في حرب اليمن، وأوقفت عدة دول هذه الصفقات، آخرها إيطاليا التي ألغت تصاريح صواريخ وقنابل للإمارات والسعودية.

إ.ع هـ.د (رويترز)





Source link

‫0 تعليق

اترك تعليقاً